.. الرجاء نشره ليصل إلى اكبر عدد ممكن
خبر في قناة روسيا اليوم
مسجد للبيع في روسيا ... هل من بينكم منيكسب الأجر ويوصل النداء لمن بيده حل


لا حول ولا قوة إلابالله

هذا المسجد من أكبر المساجد في روسيا

مسجد رشيدة

فيمدينة نيجني نوفغورود

معروض للبيع في مزادٍ علني بسبب عدم دفع الضرائبالمترتبة على ملاكه وسعر البيع المطروح من قبل الحكومة هو ( 602 مليون روبل / 20.4مليون دولار )


عرف عن بلادنا وحكوماتناالرشيدة المتتابعة حبها لنشر الإسلام

وبناء المراكز الإسلامية المتكاملة فيشتى بقاع المعمورة

ولا أدل من ذلك المراكز الإسلامية المنتشرة في أصقاعالأرض

والتي يرجع الفضل في بنائها وقيامها لنشر الإسلام على ساسة هذهالبلاد وحكامها وعلمائها وشعبها لتسابقهم لفعل الخير

فهذا من أكبر المساجدالقائمة في روسيا

(
أي لا يحتاج أنك تدخل في معمعة التصاريح ويمكن تصدرالموافقة من الحكومة أم لا فهو قائم أصلاً وتقام فيه الصلوات الخمس والمناسباتالدينية الإسلامية )

وأين في بلد الشرك والإلحاد ( روسيا ) يرفع الأذانوتقام الصلاة في اليوم خمس مرات الله أكبر




فمن لنا من يوصل صوتنداءات هذا المسجد وصرخاته الى أهل الحل والعقد

هل يوجد من بينكم من هو قادرعلى إيصال نداءات هذا المسجد الى القادرين من أهل الصلاح والخير

لتستمرإقامة الشعائر الدينية الإسلامية فيه

ولكي لا يوقف أذانٌ و صلواتٌ وركوعٌوسجودٌ وشعائر تقام في بلاد الإلحاد والكفر



ومما يجعل خيار الشراءمطروحاً ان مصير مسجد رشيدة لم يحسم بعد

بسبب تأجيل المزاد العلني الخاصببيعه للمرة الثانية على التوالي

وهذا التأجيل جاء بسبب عدم تقدم احدلشرائه

وهنا ايضا تجدر الاشارة الى ان المسجد عرض للبيع لمزاد علني فيديسمبر / كانون الاول من العام الماضي 2009 وايضا لم يتقدم احد لشرائه .



نبذة تاريخية عن المسجد :

بني المسجد في منطقة نيزنينوفجورود الروسية في عام 1989 م

من قبل رجل أعمال محلي أسمه فايز جيلمانوف

وقد أسماه مسجد رشيدة على أسم أمه

وقد ظل المسجد ضمن ممتلكات شركتهحتى إعلان إفلاسه مما عرض المسجد للبيع من ضمن أملاكه

وقد شيد المسجد علىشكل ثلاث زهرات لكل منها خمس أوراق

ويضم في داخله متحفا ومكتبه ونادي ثقافيومركز صحي


بعد إفلاس رجل الاعمال أصبح مدينا للدولة بملايين الروبلاتوعرضت كل ممتلكاته للبيع بالمزاد



ولفت الشيخ رامز حضرت اشرفالدينوف أمام مسجد الرشيدة الى انه "كانت صدمة لنا جميعا ولكل من يعيش في هذهالمدينة ويتردد على مسجدها , ولم نعرف الا من الصحف ان مسجدنا عرض للبيع بالمزاد .

واضاف "ينبغي ألا يحدث هذا. هذا بيت الله وينبغي ألا يُباع أو يُشترى. الناس يأتون الى هنا للصلاة."



فمن يسبق بالأجر ويوصل الصوت الى منبيده الحل والعقد لتستمر الصلاة في هذا المسجد

ووالله خوفي كل خوفيأن يسبقنا أصحاب الملل والمذاهب الفاسدة والباطلة أعداء أهل السنة والجماعة الى ذلكلنشر مذهبهم في روسيا

فهم يعملون الليل والنهار وعلى قدمٍ وساق في البلادالإسلامية في شرق آسيا

فكيف إذا أُتيحت لهم فرصة على طبقٍ من ذهب فيروسيا
لاتنسو ان ترسلو الايميل لكل من عندكم فياليت يقوم احد من اهل الخير او المشائخ بفتح حساب للناس للتبرع وجمع المبلغ وشراء هذا المسجد قبل ان يسبقونا عليه اخوان القرده والخنازير من الفرق الضالة
من فيه همه ويحب الاجر يسعي بنقل الموضوع الي احد المشائخ وفتح الحساب فورا الناس فيها خير رايح تتبرع ورايح يصل مليارات الريالات كل شئ الا بيت الله
اتمنا ان تنشر هذا الايمل لكل من في قائمتك اغتنم الاجر لو باارسال هذا الايميل لعل وعسي ان يكون علي يدك انقاذ هذا المسجد وجزاكم الله خيرا